انفلونزا الخنازير في المغرب : أغلب الحالات تماثلت للشفاء

Sharing is caring!

أكدت ياسمينة بادو وزيرة الصحة اليوم الثلاثاء أنه تم، إلى حدود أول أمس الاثنين، تسجيل 173 حالة إصابة بداء انفلونزا الخنازير جميعها تماثلت للشفاء باستثناء ثلاثة مرضى لا زالوا في طور العلاج.

وأبرزت بادو في معرض ردها على سؤال شفوي بمجلس المستشارين تقدم به الفريق الاشتراكي حول (استراتيجية مكافحة أنفلونزا الخنازير) فاعلية ونجاعة الإجراءات والتدابير التي اتخذها المغرب لمواجهة هذا المرض مشددة على أن معظم الحالات التي تم تسجيلها مستوردة من الخارج.

وقالت بادو “ما ننتظره حاليا هو إسراع شركات صناعة اللقاحات إلى إخراج التطعيم المنتظر في أقرب وقت ممكن حتى يتسنى للمنظومة الدولية أن تقاوم هذا الداء بفعالية أكثر ” مضيفة أن المغرب اتخذ جميع الاحتياطات ليكون من أولى البلدان التي ستتوصل بهذا اللقاح.

ومن جهة أخرى، نوهت وزيرة الصحة بالدرجة العليا من التنسيق بين مختلف القطاعات لمواجهة داء انفلونزا الخنازير مضيفة أن المغرب واصل العمل باعتماد كافة التدابير والإجراءات التي كانت معتمدة منذ سنة 2005 في إطار برنامج العمل الوطني الخاص لمواجهة أنفلونزا الطيور.

بعض الطلبة تصفحوا هذه المقالة ثم قرأوا أيضا...

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.